الرئيسية جزائر مجتمع مغاربي شرق أوسط افريقي دولي الاقتصاد تكنولوجيا معلوماتية علوم صحة ثقافة رياضة فرنسية
ماذا قال وزير النفط السعودي الجديد في أولى تصريحاته؟Algerian Reporters:ماذا قال وزير النفط السعودي الجديد في أولى تصريحاته؟

ماذا قال وزير النفط السعودي الجديد في أولى تصريحاته؟

ماذا

قال وزير الطاقة السعودي الجديد الأمير عبد العزيز بن سلمان اليوم الاثنين إن بلاده تستهدف إجراء الطرح العام الأولي لشركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية "في أقرب وقت ممكن".

وأدلى الوزير بتلك التصريحات، وهي الأولى له بعد تعيينه في وقت سابق من الأسبوع الحالي خلفا لخالد الفالح، في مؤتمر للطاقة في أبو ظبي.

وتجهز أرامكو لبيع حصة تصل إلى 5% بحلول 2020-2021، فيما قد يكون أكبر طرح عام أولي في العالم.

والطرح العام الأولي ركيزة أساسية لخطة سعودية لتحقيق التحول الاقتصادي لجذب الاستثمار الأجنبي والتنويع بعيدا عن إيرادات النفط.

وتعمل المملكة على رفع أسعار النفط قبل طرح أسهم أرامكو للاكتتاب العام الأولي الذي تهدف السعودية من خلاله لجمع مئة مليار دولار، استنادا إلى قيمة الشركة التي تقدر بتريليوني دولار، وهو رقم يشكك فيه المستثمرون في ظل انخفاض أسعار النفط.

لا تغيير بالسياسة النفطية 
في الأثناء دعا وزير الطاقة السعودي الجديد في أولى تصريحاته أيضا جميع المنتجين في أوبك إلى الالتزام بأهداف الإنتاج بموجب اتفاق خفض الإمدادات الذي تقوده المنظمة.

وقال للصحفيين إن المملكة -أكبر مصدر للخام في العالم- لا يمكن أن تعمل وحدها دون تشاور مع بقية أعضاء أوبك وإن التحالف بين أوبك ومنتجين مستقلين، المعروف باسم أوبك بلس، مستمر لفترة طويلة.

وردا على سؤال عما إذا كانت هناك حاجة لزيادة تخفيضات إنتاج النفط لدعم السوق، أجاب أنه سيكون خطأ من جانبي أن استبق باقي أعضاء أوبك.

واعتبر وزير الطاقة السعودي الفصل بين الوزارة وأرامكو ضرورة، وأشار إلى أن بلاده تعمل مع منتجين آخرين لتحقيق التوازن في السوق، وأن اتفاق تقليص الإمدادات الذي تقوده أوبك سيظل قائما بإرادة الجميع.

ولفت إلى أنه لن يكون ثمة تغيير جذري في سياسة النفط السعودية التي تستند إلى اعتبارات إستراتيجية من بينها الاحتياطيات واستهلاك الطاقة.

تسعى السعودية لجمع مئة مليار دولار من بيع 5% من أسهم أرامكو (رويترز)

وقال الأمير عبد العزيز إنه لا يعتقد أن الطلب العالمي على الطاقة يتباطأ، وإن من المتوقع تحسن آفاق الاقتصاد العالمي فور تسوية الخلاف التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

تخصيب اليورانيوم
الوزير الجديد أعلن أن المملكة تريد إنتاج وتخصيب اليورانيوم في المستقبل من أجل برنامجها المزمع لإنتاج الكهرباء من الطاقة النووية الذي سيبدأ بمفاعلين. وقال "نمضي فيه قدما بحذر... نقوم بتجربة مفاعلين نوويين".

وصعدت عقود النفط الآجلة في بداية التعاملات الأسبوعية اليوم الاثنين بفعل تصريحات تدعم استمرار اتفاق خفض إنتاج النفط من جانب أوبك ومنتجين مستقلين.

وبحلول الساعة 08:12 بتوقيت غرينتش، صعدت العقود الآجلة لمزيج برنت تسليم نوفمبر/تشرين الثاني، بنسبة 0.54% أو 33 سنتا إلى 61.86 دولارا للبرميل.

وتتراوح أسعار الخام حاليا عند مستوى 60 دولارا للبرميل بعد أن تراجعت إلى مستوى الـ50 دولارا قبل بضعة أشهر، علما أنها كانت قد وصلت إلى 70 دولارا قبل نحو عام.

وساعدت اتفاقات خفض الإنتاج في السابق على زيادة الأسعار، لكن الاتفاق الأخير بداية هذا العام لم يؤد إلى نتائجه المرجوة، حيث واصلت الأسعار انحدارها رغم الموافقة على تمديد خفض الإنتاج لتسعة أشهر إضافية بدءا من حزيران/يونيو الماضي.

وبدأ أعضاء أوبك ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا مطلع 2019 تنفيذ اتفاق يقضي بخفض إنتاج الخام بواقع 1.2 مليون برميل يوميا، ينتهي في مارس/آذار 2020.

القراءة من المصدر

الاشتراك في الخدمة البريدية اليومية

اخر الاخبار في بريدك الالكتروني كل يوم

إقرأ أيضا