الرئيسية جزائر مجتمع مغاربي شرق أوسط افريقي دولي الاقتصاد تكنولوجيا معلوماتية علوم صحة ثقافة رياضة فرنسية
إليك هذه الأسباب لعدم التعامل مع تشفير الحماية WEP في راوترك Algerian Reporters: إليك هذه الأسباب لعدم التعامل مع تشفير الحماية WEP في راوترك

إليك هذه الأسباب لعدم التعامل مع تشفير الحماية WEP في راوترك

إليك

من المَعروف أن أجهزة الراوتر باتت من أهم الأجهزة المُتواجدة في المنزل أكثر من أي قطعة أثاث أخرى، لهذا الغرض سردنا لكم سابقاً أفضل أجهزة الراوتر المُمكن شرائها والجديرة بالاستخدام لعام 2019، وأظهرنا الفرق بين أنواع الحماية المُختلفة للواي فاي WEP و WAP و WAP-2 وماذا تختار من بينهم، وها نحن اليوم نعمل على إيضاح مجموعة من الأسباب الدافعة لعدم التعامل بشكل جدي من الآن فصاعداً مع تشفير الحماية WEP.


بدايةً، ما هو تشفير الـ WEP؟



يرمز WEP إلى Wired Equivalent Privacy وهو أحد بروتوكولات الأمان لشبكة واي فاي فعند استخدامها يرسل جهاز الكمبيوتر الخاص بك حزمًا من البيانات إلى جهاز التوجيه، إن لم يتم تشفير هذه الحزم يمكن للمتسللين إلقاء نظرة خاطفة عليها ومشاهدة البيانات بداخلها، يُعرف هذا التكتيك بهجوم الـ (MitM)، إن لم تكن الحزم مُشفرة فسوف يرى أي شخص يقوم بتنفيذ هجوم MitM على الشبكة ما تقوم بإرساله، هذا ما حل WEP قام بتشفير بياناتك حتى لا يتمكن المستخدمون من النظر إلى الحزم.

إقرأ أيضاً: تبدأ بعض مواقع الويب بـ WWW2 أحياناً، فلما هذه البداية يا تُرى؟

لماذا لم يعد هذا الشتفير WEP آمن؟



إن عمر WEP يجعله خيارًا غير آمن للتشفير حيث كان أول بروتوكول تم إنشاؤه لخدمة واي فاي، لقد تم إيقافه منذ عام 1997 بعد إصدار بروتوكولات التشفير الجديدة لكن ملايين الأشخاص ما زالوا يستخدمونه منذ ذلك الحين حتى الآن، فمع قِدم هذا النوع من التشفير باتت حمايته مكشوفة ومُهددة من قبل الهاكرز وأدواتهم لذا من الغير المنصوح به التعامل بشكل عام مع أي إصدار قديم ويجب التطوير والتحديث باستمرار.

كيف يُمكن للمُهاجمين اختراق هذا النوع من التشفير؟



المُشكلة الرئيسية في الـ WEP هي أنه يستخدم مفتاحًا ثابتًا واحدًا فقط عند إرسال البيانات من جهاز الكمبيوتر الخاص بك، لم تكن هناك مشكلة عند إتاحة هذا التشفير لأول مرة، ومع مرور الوقت تمكن المتسللين من معرفة رمز ومفتاح التشفير، على هذا النحو بمجرد أن يعرف أحد المتطفلين مفتاح اتصال Wi-Fi الخاص بك يمكنهم كسر التشفير وقراءة البيانات التي ترسلها.

لما لا يزال هذا التشفير مُستخدم حتى اليوم؟



لسوء الحظ لا يزال WEP موجودًا في بعض الأنظمة القديمة، عادةً ما يكون ذلك بسبب قيام شخص ما بإعداد نظام منذ وقت طويل والأشخاص الذين يديرونه غير مدركين لمخاطر الأمان التي تنشأ إن لم تقم بالترقية، طالما أن النظام يعمل كما يجب فلن تشعر المؤسسة بالحاجة إلى الترقية، فلا تزال بعض الشركات تستخدم نظام التشغيل Windows XP إلى الآن مع ضعف هذا النظام اليوم وسهولة اختراقه أمام الهاكرز وأدواتهم.

إليك المزيد: لماذا عناوين الويب باللغة الإنجليزية وليست العربية؟

ماذا تفعل إن كنت تستخدم هذا النوع من التشفير؟



إن كنت تستخدم WEP على شبكتك المنزلية فأنت بذلك عرضة لخطر التطفل على اتصالك، لذلك يجدر الترقية إلى بروتوكول شبكة أقوى لإبعاد المُخترقين، إذاً عليك البحث عن جهاز توجيه (راوتر) يدعم تشفير الحماية WPA2 فهو بروتوكول آمن أكثر تشددًا من WEP، ليس مثالي لكنه سيؤمن شبكتك أفضل بكثير من WEP، إن كنت ترغب في إنفاق مبلغ إضافي قليل فيمكنك شراء أجهزة توجيه مع تمكين WPA3 وهو أقوى ومع ذلك لا يزال WPA3 بروتوكولًا ناشئًا وقد يكلفك تكلفة إضافية مقابل الرفاهية الأمنية.
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
احدث المواضيع من المدونة

القراءة من المصدر

الاشتراك في الخدمة البريدية اليومية

اخر الاخبار في بريدك الالكتروني كل يوم

إقرأ أيضا