الرئيسية جزائر مجتمع مغاربي شرق أوسط افريقي دولي الاقتصاد تكنولوجيا معلوماتية علوم صحة ثقافة رياضة فرنسية
Algerian Reporters: شاب يخترق الطابعات ليحذر من سرقة الذكاء الاصطناعي للوظائف

شاب يخترق الطابعات ليحذر من سرقة الذكاء الاصطناعي للوظائف

شاب

تسويق واسع النطاق

إن كنت تعمل في القطاع المالي، فلربما لاحظت ظهور تحذيرات غريبة من طابعتك عن مستقبل عملك! حذّرت الرسالة، ذات المظهر الفوضوي، من حلول الذكاء الاصطناعي محل 94% من المتخصصين بالشؤون المالية بحلول العام 2024. وأُرسل التحذير إلى أكثر من 623,000 طابعة مرتبطة بمنفذ مفتوح للعموم. ويرى مبتكرو هذا التحذير، بأنه احتجاج فني مستقبلي وطَموح في عصر الأتمتة. وتنص الرسالة التي تحافظةً على طريقة الذكاء الاصطناعي السردية «بحلول العام 2024، يحتمل أن يُستبدل ملايين المحاسبين والمدققين والمحللين الماليين بغض النظر عن مدى خبرتهم وموهبتهم، ستواجه جميع المهن المعتمدة على العمليات البنيوية والخوارزمية المصير ذاته.»

تذمر إلكتروني

يعد مشروع «احذروا من الآلات»، أحد إبداعات «فلاد ستينكوف» وهو الشخص ذاته الذي صرح لموقع مرصد المستقبل بأنه يريد بناء لوحات إعلانية عملاقة في الفضاء.

وُجِهَت إعلانات ستينكوف هذه المرة لفئة معينة، وهي بعكس حركته المزعجة «تعلم البرمجة»، تحث الأفراد على التركيز على التصميم الرسومي والمجالات الإبداعية الأخرى التي لا يستطيع الذكاء الصناعي التعامل معها.

وتضيف الرسالة بالطريقة ذاتها «لن أتمكن من استبدال المهن الإبداعية في المستقبل القريب، إذ سيستبدل فقط 8% من مصممي الرسوميات بالآلات بحلول العام 2024».

تمكن ستينكوف من الاستفادة من الاختراق، إذ تحتوي الرسالة التي أرسلها لمئات آلاف الطابعات قسيمةً للاشتراك في دورة تصميم يقدمها «مايكل جاندا»، المُتعاون مع ستينكوف الذي يمثل منصة «سكيل بوكس»؛ وهي المنصة المستضيفة للدورات التي يقدمها مايكل جاندا.

إشارات في محيطك

أنشأ ستينكوف، بهدف الوصول إلى طابعات «بروز» المالية، آلةً تخترق «المنفذ 9100» وهو المنفذ الذي ترسل الطابعات من خلاله البيانات وتستقبلها، فمن الشائع استغلال المخترقين لهذه المنافذ العامة، ولا يُعد هذا الاختراق شيئًا خارقًا، بل يُعد استغلال المنفذ 9100 الذي تتصل الطابعات من خلاله بالإنترنت أمرًا غير قانوني تقنيًا، على الرغم من أن أغلب عمليات الاستغلال تبقى في إطار المزاح غير الضار. إلا البعض يستخدمون المنفذ 9100 لارتكاب جرائم الكراهية أو لإرسال بريد مزعج.

الجديد في الأمر، أن هذه الثغرة تستخدم في حملات التسويق واسعة النطاق، وعلى الرغم من أن هذا التحذير يصنف في فئة النية الحسنة، إلا أن حملة ستينكوف قد تفتح الباب أمام آلاف الإعلانات التي تستهدف طابعتك.

القراءة من المصدر

الاشتراك في الخدمة البريدية اليومية

اخر الاخبار في بريدك الالكتروني كل يوم

إقرأ أيضا