الرئيسية جزائر مجتمع مغاربي شرق أوسط افريقي دولي الاقتصاد تكنولوجيا معلوماتية علوم صحة ثقافة رياضة فرنسية
المعالج الرائد المقبل لشركة كوالكوم قد يتم تصنيعه من قبل شركة سامسونجAlgerian Reporters:المعالج الرائد المقبل لشركة كوالكوم قد يتم تصنيعه من قبل شركة سامسونج

المعالج الرائد المقبل لشركة كوالكوم قد يتم تصنيعه من قبل شركة سامسونج

المعالج

تتشارك سامسونج وكوالكوم في علاقة معقدة تدل على الترابط بين المنافسين في قطاع التكنولوجيا. تستخدم الشركة الكورية الجنوبية معالجات Snapdragon التابعة لشركة كوالكوم في العديد من منتجاتها، ولكنها أيضًا تصنع معالجات Exynos الخاصة بها والتي تتنافس مع معالجات كوالكوم. الأمر لا يتوقف عند هذا الحد، فشركة سامسونج تشرف أيضًا على إنتاج الرقاقات والمعالجات لبعض منافسيها، بما في ذلك كوالكوم.

كانت سامسونج هي الشريك المفضل لشركة كوالكوم لسنوات عديدة، ولكن قررت الشركة الأمريكية في نهاية المطاف الإنتقال للإعتماد على الشركة التايوانية TSMC لتصنيع معالجها الأول بإستخدام تكنولوجيا 7 نانومتر في العام الماضي. ومع الأخذ بعين الإعتبار أن معالجات كوالكوم متوفرة لغالبية الشركات المصنعة لأجهزة الأندرويد، فقد كان فقدان هذه الصفقة مؤثرًا بعض الشيء على شركة سامسونج.

ومع ذلك، يبدو أن الأمور ستسير لصالح شركة سامسونج مرة أخرى. ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من موقع The Elec، فيبدو أن شركة كوالكوم لجأت إلى شركة سامسونج لإنتاج معالجها الرائد المقبل والذي يشاع بأنه سيحمل إسم Snapdragon 865. وسيتم تصنيع هذا المعالج من قبل شركة سامسونج بإستخدام تكنولوجيا 7nm EUV الخاصة بها مع العلم بأن عملية الإنتاج الضخم لهذا المعالج ستبدأ في شهر فبراير من العام المقبل. ستبدأ الشركة الكورية الجنوبية الإنتاج الأولي في خط الإنتاج Hwaseong 17 قبل إضافة خطوط الإنتاج EUV الحصرية في شهر سبتمبر من أجل الإنتاج الضخم.

يستند هذا التقرير على مصادر مطلعة على المسألة، وليس على معلومات رسمية. إذا تم إبرام الصفقة بالفعل، فسوف يكون هذا بمثابة فوز كبير لشركة سامسونج ولتكنولوجيا التصنيع الفائقة الخاصة بها. وقبل الختام، نود أن نشير إلى أن شركتي IBM و Nvidia إختاروا بالفعل اللجوء إلى شركة سامسونج لتصنيع الجيل المقبل من الرقاقات والمعالجات الخاصة بها، وبالتالي فقد بدأت الأمور تسير على نحو بالنسبة لثاني أكبر شركة مصنعة للرقاقات والمعالجات في العالم.

المصدر.

 

القراءة من المصدر

الاشتراك في الخدمة البريدية اليومية

اخر الاخبار في بريدك الالكتروني كل يوم

إقرأ أيضا