الرئيسية جزائر مجتمع مغاربي شرق أوسط افريقي دولي الاقتصاد تكنولوجيا معلوماتية علوم صحة ثقافة رياضة فرنسية
موظفي مايكروسوفت يتنصتون أيضًا على مستخدمي Cortana و SkypeAlgerian Reporters:موظفي مايكروسوفت يتنصتون أيضًا على مستخدمي Cortana و Skype

موظفي مايكروسوفت يتنصتون أيضًا على مستخدمي Cortana و Skype

موظفي

ها نحن هنا مرة أخرى. لقد حان الوقت لإلقاء الضوء على شركة مايكروسوفت بفضل تقرير جديد حول ممارسات الشركة فيما يخص مراجعة وتحسين ذكائها الإصطناعي. ووفقا لتقرير جديد صدر اليوم، فيبدو أن شركة مايكروسوفت تقوم بدورها بإستخدام مجموعة من الموظفين للإستماع إلى الإستعلامات الصوتية الموجهة لمساعدها الرقمي Cortana.

وضعية مايكروسوفت تختلف عن وضعية الشركات الأخرى مثل جوجل وآبل وأمازون التي إتضح أنها تقوم بنفس الأمر. في الحقيقة، لقد أبلغ أحد المخبرين موقع Motherboard أن الموظفين في شركة مايكروسوفت لا يراجعون الإستعلامات الصوتية المطروحة من قبل المستخدمين على المساعد الرقمي Cortana فقط، فهم يقومون أيضًا بالتنصت على المحادثات الصوتية للمستخدمين على خدمة Skype الخاصة بها.

تم إنشاء بعض الملفات الصوتية التي شاركها المخبر مع موقع Motherboard عن طريق ميزة Translator في تطبيق Skype لمنصة الأندرويد. تُستخدم ميزة Translator التي أطلقتها مايكروسوفت في العام 2015 المحادثات المسجلة لتحسين فهمها للغة والكلام الطبيعي. تشير الأسئلة المتداولة FAQ الخاصة بميزة Translator إلى أنه يتم بالفعل إستخدام التسجيلات الصوتية من قبل شركة مايكروسوفت على هذا النحو، ولكنها لا تنص صراحة على أن الأشخاص هم الذين يستمعون إلى المحادثات الصوتية ويراجعونها.

قالت مايكروسوفت لموقع Motherboard أن لديها وسائل حماية معمول بها للتأكد من أن مستخدميها يظلون مجهولي الهوية لموظفي الشركة. تتشابه معظم الخطوات مع تلك الخاصة بآبل و جوجل، مثل إزالة أي بيانات تعريفية محتملة وفرض إتفاقيات عدم إفشاء الأسرار على الموظفين الذين يستمعون إلى التسجيلات الصوتية والإستعلامات الصوتية.

ولكن أثناء الإبلاغ عن ذلك، قال المُخبر أن الملفات الصوتية قد تحتوي على معلومات شخصية ومحادثات خاصة جدًا : ” يمكن وصف بعض الأشياء التي سمعتها بوضوح على أنها ممارسة الجنس عبر الهاتف. لقد سمعت أشخاصًا يدخلون عناوين كاملة في أوامر Cortana، أو يطلبون من Cortana تقديم نتائج بحث لإستعلامات لها علاقة بالمواد الإباحية. على الرغم من أنني لا أعرف بالضبط ما الذي يمكن أن يفعله الشخص بهذه المعلومات، إلا أنه يبدو لي غريباً أنه لا يتم التعامل معها في بيئة أكثر إحكامًا “.

لا شك أن الإبقاء على تسجيلات العملاء الخاصة دون علمهم يشكل انتهاكًا لقوانين خصوصية المستهلك الصارمة في جميع أنحاء العالم. إذا كان هناك شيء إيجابي واحد في هذه القضية، فهو إعتراف مايكروسوفت بأنها تبقي التسجيلات غير مرتبطة بمستخدم معين، ولكن يمكن أن تتم هذه التسجيلات، حتى عندما يتم التلفظ بعبارة “Hey Cortana” عن غير قصد من خلال كلمة أو عبارة مماثلة من حيث النطق.

عندما تصبح حياتنا أكثر تشابكًا رقميًا، نشهد اهتمامًا متزايدًا ببياناتنا ومن يتحكم فيها. تحرص الهيئات التنظيمية في كل من الولايات المتحدة وأوروبا أيضًا على التحقيق في ممارسات الشركات التقنية العالمية لأن لديها سيطرة على العديد من المستهلكين.

المصدر.

القراءة من المصدر

الاشتراك في الخدمة البريدية اليومية

اخر الاخبار في بريدك الالكتروني كل يوم

إقرأ أيضا